لا بد لك أن تخاطب الجمهور بلغته العربية.
وأن تتحدث كما يتحدث العرب فعلاً، لا كما تتحدث الروبوتات.

تغمرنا السعادة بمستوى الاحترافية التي تتمتع به شركة إيلاف للترجمة، وتلبيتها الدائمة للمواعيد النهائية؛ فيتميز العاملون بها بالمساعدة الدائمة، وسرعة الوصول إليهم، والمهنية التامة

المقر الإقليمي لشركة هيونداي موتورز بأفريقيا والشرق الأوسطجزلان بنكيراندبي، الإمارات العربية المتحدة

إذا كانت شركتك في دبي أو في أي إمارة في الدولة، لا يمكنك الاكتفاء باللغة الإنجليزية لكي تحافظ على مكانتك التجارية في السوق، ناهيك عن أن تتقدم على منافسيك وتزدهر أعمالك وتنمو.

القدرة على المنافسة والحفاظ على الصدارة

انظر حولك تجد كل شركة أو مؤسسة تستخدم كل وسيلة متاحة لإيصال رسالتها بالصوت الذي تختاره. هنا لا يمكنك أن تدير وجهك إلى الجهة الأخرى وتتجاهل الأمر برمته.

لكي تحصل على حصتك من الأعمال والصفقات في دبي، لا بد لك أن تخاطب الجمهور بلغته العربية. وأن تتحدث كما يتحدث العرب فعلاً، لا كما تتحدث الروبوتات.

كيف؟ لا بد أنك تسأل.

دعني أقل لك أن عليك إعداد وسائل التواصل هذه باللغة العربية. وذلك بالاعتماد على كتاب ومحررين متمكنين من لغتهم وثقافتهم. أي أولئك الذين يعد نظام اللغة لديهم جزءاً من الدورة الدموية.

ولعلك تسأل أيضاً: أين هؤلاء الكتاب والمحررون؟

لا شك أنك على حق. فهؤلاء نادرون وليس من السهل العثور عليهم. ولا بد لذلك من البحث طويلاً. إذن ما هو البديل الأنجح لهذا البحث الطويل عندما لا يكون لديك الوقت؟ لحسن الحظ، ثمة بديل ممتاز.

خدمة الترجمة المتميزة في دبي يمكن أن تقوم بما تريد منها وأكثر. لكن لا يمكنك بالطبع أن تأخذ الأمر على عواهنه، فليس ثمة خدمة ترجمة في دبي تماثل الأخرى، كما هو الحال في أي صناعة أخرى غير الترجمة.

لذلك عندما تجد هذه الخدمة الترجمية المتميزة، فلا تفرط بها أبداً. وإلى الوقت الذي تجد فيه شريك الترجمة، يمكنك متابعة قراءة هذه السطور.

دعني أعد إلى الجزء المتعلق بالحصول على حصتك من الأعمال في السوق. من الضروري أن تترجم محتوى موقعك على شبكة الإنترنت وأن تكون ترجمة متقنة إبداعية، والأمر نفسه يقال عن الكراسات الإعلانية والتسويقية والبروشورات والملصقات الإعلانية واللافتات، كل ذلك ينبغي أن يكون على أفضل ما يرام. هكذا يمكنك اغتنام الفرص التجارية التي تلوح في الأفق.